التخطي إلى المحتوى


08:32 ص


الخميس 22 سبتمبر 2022

القاهرة – مصراوي:

تصدر لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، اليوم الخميس، قرارًا حاسمًا بشأن أسعار الفائدة بعدما رفع الفيدرالي الأمريكي سعر الفائدة 0.75% في اجتماعه الأربعاء.

ويترقب السوق قرار المركزي المصري، وسط توقعات برفع أسعار الفائدة، بعدما قرر تثبيتها في آخر اجتماعين للجنة السياسة النقدية.

ويعد هذا الاجتماع السادس للجنة السياسة هذا العام.

ويأتي الاجتماع بعد ارتفاع معدلات التضخم الشهر الماضي، حيث سجل معدل التضخم السنوي لإجمالي الجمهورية في أغسطس 15.3% مقابل 14.6% في يوليو، وفقا لبيانات للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء.

وارتفع معدل التضخم السنوي في المدن خلال أغسطس الماضي إلى 14.6% مقابل 13.6% في يوليو، وفقا لبيانات الجهاز.

ولا يزال معدل التضخم السنوي في المدن متجاوزا النطاق المستهدف الذي وضعه البنك المركزي لمعدل التضخم السنوي عند مستوى 7% (بزيادة أو نقصان 2%) في المتوسط خلال الربع الرابع من عام 2022.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *